السبت، 4 مايو 2013

بيع الاشباح .. اشترى الشبح الذى تريده

هل سمعت عزيزى القارئ عن متجر لبيع الاشباح هل فكرت فى يوما ما ان تمتلك شبح فى بيتك تهديه لابنك او ابنتك الصغيرة للعب به او ان تضعه كالتحف الاثرية التى نضعها فى بيتنا
قد تضحك وتقول وهل يقبل الشبح بشرائه !! 
ولكن هناك بالفعل عمليات بيع وشراء لاشباح تتم عن طريق النت
قد تظن عزيزى القارئ ان هذا الكلام من محض من السخرية والهزل  ولكنه محض واقع وحقيقة  فلقد تم عمليات بيع وشراء لاشباح تباع فى زجاجات بعد ان يتم حبسها بعد الامساك بها
فلقد قام رجل من ولاية فلوريدا الأميركية، بإدخال موضة جديدة في ظاهرة «التقاط الأشباح» إذ بات يحتجزها في زجاجات ويبيعها عبر الإنترنت. 
وأفاد تلفزيون «دبليو كاي إم جي» الأميركي ان جون ديز الذي يؤكد ان فريقه قادر على العثور على الأشباح في «المنازل والسيارات والفنادق وحتى في القبور المسكونة» يقول ان الشيء الوحيد الذي لا يفترض بمن يشترون الزجاجات القيام به هو فتحها. 
وأوضح ان الرجل الذي يسكن في مدينة أوغوستين الأميركية يمسك بالشبح ويضعه في زجاجة تباع عبر شبكة الإنترنت. وقال ديز إن أول شبح التقطه كان في مزرعة في مقاطعة ديكاتور في ولاية جورجيا الأميركية. 


يشار إلى ان على الزجاجات تحذير يقول «افتح على مسؤوليتك


كما ان هناك امراءة نيوزيلندية تدعى افى وودبيرى اعلنت لمزاد علنى عن بيع قنيتين بها شبحين




تعتقد ان باحداهما شبح رجل عجوز وبالاخرى شبح فتاة صغيرة بنحو 2000 دولار نيوزيلندي (1410 دولارات أمريكية)
بعد مزاد ساخن على الانترنت.
وقالت افي وودبيري لتلفزيون نيوزيلندا انها امسكت بالشبحين بعد جلسة في منزلها كلفتها تعويذة بنحو مئة دولار.






وذكرت انها وضعت الشبحين بعد ذلك في ماء مقدس ثم حفظتهما في قنينتين قبل ان تقرر بيعهما في مزاد.

واجتذب موقع المزاد اكثر من 200 ألف مشارك على مدى اسبوع قبل ان ينتهي يوم الاثنين.

وقالت وودبيري انها لن تقتطع لنفسها من الثمن الذي حصلت عليه من المزاد سوى مبلغ المئة دولار التي دفعتها في التعويذة لطرد الشبحين من منزلها وانها ستتبرع بباقي المبلغ الى جميعة للرفق بالحيوان.



وقالت عن تجربتها السابقة مع الشبحين "كنت أحس بمن يلمس رقبتي او أسمع أصواتا في الحجرة المجاورة او تختفي اشياء وتظهر في اماكن غريبة. وددت ان اتخلص منهما لان هذا أخافني. لكن هناك من قد يحب ان يلعب معهما."

-->

هناك تعليق واحد:

عبر عن رايك وشاركنا بيه رايك يهمنا ..
ولكن الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية